سقوط الشعر

سقوط الشعر

يمكن أن يؤثر تساقط الشعر على فروة الرأس أو على الجسم بالكامل. يمكن أن يكون نتيجة للوراثة، أو تغيرات هرمونية، أو حالات طبية أو أدوية. يمكن لأي شخص أن يعاني من تساقط الشعر، ولكنه أكثر شيوعًا عند الرجال.

عادةً ما يشير الصلع إلى فقدان الشعر الزائد من فروة الرأس. فقدان الشعر الوراثي مع التقدم في العمر هو السبب الأكثر شيوعا للصلع. يترك البعض الأمر بدون علاج أو محاولة لإخفائه، بينما يلجأ البعض الآخر لتغطيته بتسريحات الشعر أو الماكياج أو القبعات أو الأوشحة. ولا زال آخرون يختارون العلاجات المتاحة لمنع المزيد من تساقط الشعر واستعادة نموه.

العلامات والأعراض :
يمكن أن يظهر فقدان الشعر بعدة طرق مختلفة، اعتمادًا على سببها. يمكن أن يحدث بشكل مفاجئ أو تدريجي ويؤثر فقط على فروة الرأس أو على الجسم كله. بعض أنواع تساقط الشعر مؤقتة، والبعض الآخر دائم.
قد تشمل علامات وأعراض تساقط الشعر:
ترقق تدريجي على الرأس : 
هذا هو أكثر أنواع تساقط الشعر شيوعًا، حيث يصيب الرجال والنساء مع تقدمهم في العمر. في الرجال، غالباً ما يبدأ الشعر في الانحسار من الجبهة في خط يشبه الحرف M. تحتفظ النساء عادة بخط الشعر ولكنهن يعانين من توسع مفرق الشعر.
بقع صلعاء دائرية أو غير مكتملة :
بعض الناس يعانون من بقع صلع ناعمة، بحجم عملة معدنية. يؤثر هذا النوع من تساقط الشعر عادة على فروة الرأس فقط، ولكنه يحدث أحيانا في اللحى أو الحواجب. في بعض الحالات، قد يسبق سقوط الشعر حكة أو ألم في الجلد.
التساقط المفاجىء للشعر : 
يمكن أن تتسبب الصدمة البدنية أو العاطفية في تساقط الشعر. قد تخرج حفنات من الشعر عند تمشيط أو غسل الشعر أو حتى بعد الشد الخفيف. هذا النوع من تساقط الشعر عادة ما يؤدي إلى ترقق الشعر بشكل عام  وليس البقع الصلعاء.
فقدان شعر الجسم بالكامل : 
بعض الحالات والعلاجات الطبية، مثل العلاج الكيميائي للسرطان، يمكن أن يؤدي إلى فقدان الشعر في جميع أنحاء الجسم. عادة ما ينمو الشعر مجددا.
انتشار بقع من القشور على فروة الرأس :
وقد تكون علامة لحالات مرضية ومنها الثعلبة.

ما هي عوامل الخطر للتعرض لتساقط الشعر؟
يمكن لعدد من العوامل أن تزيد من خطر فقدان الشعر، وتشمل هذه العوامل التاريخ العائلي للصلع، فقدان كبير للوزن، حالات طبية معينة مثل السكري والذئبة، والضغط العصبي.

متى نلجأ للطبيب؟
يرجى مراجعة الطبيب عند ملاحظة تساقط الشعر المفاجىء أو التدريجي عليك أو على طفلك. يرجى الإنتباه لأن تساقط الشعر كما ذكرنا يمكن أن يشير إلى حالة مرضية كامنة.

المصادر :

https://www.webmd.com/skin-problems-and-treatments/hair-loss/hair-loss-introduction-restorationhttps://www.medicinenet.com/hair_loss/article.htmhttps://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/hair-loss/symptoms-causes/syc-20372926

Leave A Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *