معلومات_عن_خراج_الأسنان

خُراج بالأسنان

خراج الأسنان هو عبارة عن جيب للقيح ناتج عن عدوى بكتيرية. يمكن أن يحدث الخراج في مناطق مختلفة من الأسنان لأسباب مختلفة. يحدث خراج قمي عند طرف الجذر، في حين يحدث خراج اللثة في اللثة بجانب جذر الأسنان. تشير المعلومات هنا على وجه التحديد إلى الخراجات القمية.
يحدث عادةً الخراج القمي بالأسنان نتيجة لتجويف أسنان غير معالج أو إصابة أو معالجة أسنان سابقة.
سوف يعالج أطباء الأسنان خراج الأسنان عن طريق تجفيفه والتخلص من العدوى. قد يكونوا قادرين على الحفاظ على الأسنان باستخدام علاج نفق الجذر، ولكن في بعض الحالات قد يحتاج السن إلى السحب. يمكن أن يؤدي ترك خراج الأسنان دون علاج إلى مضاعفات خطيرة، وحتى مهددة للحياة.

ما هي علامات وأعراض خراج الأسنان؟
تشمل أعراض وعلامات خرّاج الأسنان:

– ألمًا حادًا، مُلححًا، ونابضًا في الأسنان ينتقل إلى عظام الفك أو الرقبة أو الأذن.
– تحسس الأسنان من الحرارة أو البرودة.
– تحسس الأسنان من الضغط الناتج عن المضغ أو العض.
– الحمى.
– تورم الوجه والخد.
– ألمًا في العقد الليمفاوية مع تورمها، وهي الموجودة أسفل الفك أو في الرقبة.
– تدفقًا مفاجئًا لسائل مالح، سيئ الطعم والرائحة في الفم وإحساسًا بالراحة عندما ينفتح الخرّاج.

متى نلجأ للطبيب؟
قم بزيارة طبيب الأسنان على الفور إذا كنت تعاني أي علامات أو أعراض خراج بالأسنان.
إذا كنت تعاني حمى وتورمًا في الوجه، ولم تتمكن من الوصول إلى طبيب الأسنان، فتوجّه إلى غرفة الطوارئ. وتوجّه إلى غرفة الطوارئ أيضًا، إذا كنت تعاني صعوبة في التنفس أو البلع. قد تشير هذه الأعراض إلى انتشار العدوى داخل الفك والأنسجة المحيطة أو حتى إلى مناطق أخرى من الجسم.

ما هي أسباب خراج الأسنان؟
يحدث خراج قمي بالأسنان عند غزو بكتيريا للب الأسنان، الجزء الأعمق من السن الذي يحتوي على الأوعية الدموية والأعصاب والأنسجة الضامة.
تدخل البكتيريا عبر حفرة سنية أو رقاقة أو كسر في السنة وتنتشر في المكان أسفل الجذر بالكامل. يمكن أن تتسبب العدوى البكتيرية في حدوث تورم والتهاب في طرف الجذر.

ما هي عوامل الخطر للإصابة بخراج بالأسنان؟
قد تزيد العوامل التالية من خطر التعرض للإصابة بخرّاج بالأسنان:
– سوء حالة نظافة الأسنان: قد يتسبب عدم الاعتناء الكافي بالأسنان واللثة — كعدم غسيل الأسنان بالفرشاة مرتين كل يوم، وعدم استعمال خيط التنظيف — في زيادة خطر التعرض لتسوس الأسنان، ومرض اللثة، وخرّاج السن، وغيرها من المضاعفات المرتبطة بالفم والأسنان.
– النظام الغذائي عالي السكريات: يمكن أن يسهم التناول المتكرر للأطعمة والمشروبات ذات المحتوى السكري العالي، كالحلوى والمشروبات الغازية، في الحفر السنية، ما يحولها إلى خراريج بالأسنان.

ما هي مضاعفات خراج الأسنان؟
لن يزول خراج السن من دون علاج. إذا انفتح الخراج، فقد يقل الألم بشكل كبير — ولكن ستظل بحاجة إلى علاج للأسنان. إذا لم يصرف الخراج، فقد تنتشر العدوى إلى الفك، وإلى مناطق أخرى من الرأس والرقبة. قد تعاني إنتانًا أيضًا، وهو عدوى مهددة للحياة، تنتشر في جميع أنحاء الجسم.
إذا كنت تعاني ضعف الجهاز المناعي، وتركت خراج السن دون علاج، فإن خطر انتشار العدوى يزيد بدرجة أكبر.

ما هي سبل الوقاية من خراج الأسنان؟
تجنب تسوس الأسنان أمرٌ ضروريٌ لمنع خُراج الأسنان. اعتنِ بأسنانك جيدًا لتجنب تسوس الأسنان:

– استخدم مياه الشرب المعالجة بالفلور.
– نظف أسنانك مرتين على الأقل يوميًا باستخدام معجون أسنان يحتوي على الفلورايد.
-استخدم خيط تنظيف الأسنان أو خلة أسنان للتنظيف بين الأسنان بشكل يومي.
– استبدل فرشاة أسنانك كل ثلاثة أو أربعة أشهر، أو كلما تلفت شعيرات الفرشاة.
– تناول الطعام الصحي، وقلل من المواد السكرية والوجبات الخفيفة التي تتخلل تلك الوجبات الرئيسية.
– زر طبيب الأسنان من أجل إجراء فحوصات بانتظام وتنظيف احترافي.
–  ننصحك بشطف فمك باستخدام مطهر أو فلوريد لإضافة طبقة إضافية من الحماية ضد تسوس الأسنان.

Tags: No tags

Leave A Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *