الوردية

العد الوردي

العد الوردي هو حالة جلدية شائعة تسبب الاحمرار أوعية دموية واضحة في وجهك. قد تتسبب أيضًا في بثور حمراء صغيرة ممتلئة بالصديد. هذه العلامات والأعراض قد تستمر لمدة تتراوح بين عدة أسابيع وشهر ثم تختفي لفترة. العد الوردي قد يتم خلطه بالخطأ مع حب الشباب، الحساسية أو غيرها من مشاكل الجلد.

العد الوردي يمكنه الظهور عند أي شخص. لكنه أكثر شيوعًا لدى النساء في منتصف العمر من ذوات البشرة الفاتحة. وبينما لا يوجد علاج شاف للعد الوردي، يمكن للعلاج أن يسيطر ويقلل من العلامات والأعراض. إذا عانيت من احمرار مستمر في وجهك، فاذهب إلى طبيبك للحصول على التشخيص والعلاج المناسبين.

ما هي علامات وأعراض العد الوردي؟
قد تتضمن علامات العُد الوردي وأعراضه ما يلي:
احمرار الوجه.عادة ما يتسبب العُد الوردي في احمرار مستمر في الجزء المركزي من وجهك، حيث كثيرًا ما تتورم الأوعية الدموية الصغيرة في أنفك ووجنتيك وتصبح مرئية.
بثورًا حمراء متورمة.كما يعاني العديد من المصابين بالعُد الوردي بثورًا على وجوههم تشبه حب الشباب. وتحتوي تلك البثور في بعض الأحيان على صديد. وقد تشعر بأن جلدك ساخن ومؤلم.
مشكلات العيون.كما يعاني نصف المُصابين بالعُد الوردي جفاف العين وحكة وجفونًا حمراء متورمة. تسبق أعراض العين لدى بعض المصابين بالعُد الوردي أعراض الجلد.
تضخم الأنف.في أحيان نادرة ، قد يسبب العُدّ الوردي زيادة سُمك جلد الأنف؛ ما يجعل الأنف تبدو بصلية الشكل (فيمة الأنف). ويعد ذلك أكثر شيوعًا بين النساء عن الرجال.

ما هي أسباب العد الوردي؟
إن سبب الإصابة بالعُدّ الوردي غير معروف، ولكنه قد يكون نتيجة مجموعة من العوامل البيئية والوراثية. لا تتم الإصابة بالعُدّ الوردي بسبب قلة النظافة.
قد يحفز عدد من العوامل الإصابة بالعُدّ الوردي أو تزيده سوءًا من خلال زيادة تدفق الدم إلى سطح الجلد. ويتضمن بعض من هذه العوامل ما يلي:
– المشروبات الساخنة والأطعمة الحريفة.
– الكحول.
– الارتفاع الشديد أو النقص الشديد في درجة الحرارة.
– ضوء الشمس أو الرياح.
– المشاعر.
– التمارين.
– مستحضرات التجميل.
– الأدوية التي توسع الأوعية الدموية، بما فيها بعض أدوية ضغط الدم.

ما هي عوامل الخطر للإصابة بالعد الوردي؟
يمكن لأي شخص أن يصاب بالوردية. لكن قد تزداد احتمالية إصابتك بها إذا كنت:
– امرأة.
– تمتلك بشرة فاتحة، وخصوصًا لو كانت متضررة من الشمس.
– يزيد عمرك عن 30.
– التدخين.
– يوجد تاريخ عائلي للإصابة بالوردية.

ما هي مضاعفات العد الوردي؟
في حالات شديدة ونادرة، تتضخم الغدد الزيتية (الغدد الزهمية) في الأنف، وفي الوجنتين أحيانًا، مما يسبب تراكم النسيج في الأنف وحولها — حالة تعرف باسم فيمة الأنف. يشيع هذا الشكل من المضاعفات بين الرجال أكثر كثيرًا، ويتطور ببطء على مدار سنوات.

متى نلجأ للطبيب؟
إذا عانيت احمرارًا في وجهك، فاذهب إلى طبيبك أو أخصائي الجلد (أخصائي الأمراض الجلدية) للحصول على التشخيص والعلاج المناسبين.

Tags: No tags

Leave A Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *